روائع مختارة | قطوف إيمانية | التربية الإيمانية | الصفحة البيضاء

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > قطوف إيمانية > التربية الإيمانية > الصفحة البيضاء


  الصفحة البيضاء
     عدد مرات المشاهدة: 872        عدد مرات الإرسال: 0

من أهم أسرار السعادة الزوجيه، أن يكون الزواج هو أول علاقة وأول خبرة فى حياة الزوجين، وان لا يكونوا مارسوا أى ممارسه عاطفيه قبله، وقد لاحظت ذلك فى كثير من الازواج الذين كان الزواج أول عهدهم بالحب أنهم يعيشون الحب والسعادة فى الزواج.

أما الازواج الذين كان لهم علاقات ايا كان مستواها وعمقها قبل الزواج فلا يستطيعون أن يعيشوا الحب والسعادة فى الزواج.

فى الحقيقه الشرع والدين هما مفتاح السعادة فى كل شئ ومنها الزواج.

فالزوجه المتدينه التى إختارت صاحب الدين والأخلاق عندما يحدث بينهما خلاف، تتذكر قول نبيها بأن لا ينام عنها زوجها وهو غضبان، فتبدأ أن تلاطفه وتعتذر له قبل أن ينام فيستحيل الخصام الى سعادة، وكذلك الزوج المتدين الذى يرعى الله يعلم أن نبيه أمره ان يستوصى خيرا بالنساء فيكون رفيقا بها حنونا عليها.

هذا كله بالإضافه الى المكافأه التى أعدها الله لعباده المتقين فمستحيل أن يساوى بين من اتقوا الله وعلموا أن هناك حدود بين الحلال والحرام وبين من إستباح الحرام قبل الزواج وانا اتحدث عن الحرام بكل درجاته بدايه بالنظر الى ماحرم الله.

فالذين يظنون ان الدين مجرد قيود وان المتدينين معقدين هم واهمون، لان الله هو الاعلم بخلقه واعلم بما يصلحهم.

فأمرنا بغض البصر لانه يعلم ان النظرة بريد الشيطان، وان طريق الحرام محفوف بالشر فقط وليس الخير.

هذه رساله صغيرة أحببت ان أرسلها لكل البنات والشباب حتى لا يقعوا فى الحرام قبل الزواج بداية من النظر المحرم فما بالنا بما هو أكبر وخاصه أن الإنترنت سهل الحرام.

وتذكروا ان الله يعطى جائزته للمتقين والصابرين فقط.

المصدر: موقع أنا مسلمة.