روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات أسرية | هل أقبل بسامع الغناء؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات أسرية > هل أقبل بسامع الغناء؟


  هل أقبل بسامع الغناء؟
     عدد مرات المشاهدة: 916        عدد مرات الإرسال: 0

¤ الاسـتشــارة :

أنا فتاه أبلغ من العمر 26 عاما تقدم لي شاب مصلي ولكن يسمع الغناء اي انه غير متدين وانا في حيره هل اوافق أم لا ولقد رفضت الكثير من قبل لهذا السبب فأرجوا منكم أن تفيدوني جزاكم الله خير؟؟ أرجو الرد سريعاً وشكراً..

رد المستشار: الشيخ صالح بن عبد العزيز التيسان.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

سؤالك يدل على انك فتاة متدينة وضعت في قرارة نفسها أن يكون زوجها رجلا متدينا يعينها على طاعة ربها وهذا حق يجب ان تحرص عليه كل فتاة إستجابة لقول النبي صلى الله عليه وسلم «إذا جاءكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه....».

لكن ماهو مقياس التدين وعلامته الموصى بها في الحديث -الدين والخلق- وهما أمران متلازمان ﻻينفك بعضهما عن بعض، ولكن ينظر بعض الفتيات المتدينات إلى أن الزوج المتدين هو صاحب اللحية قصير الثوب الواعظ المذكر الذي يتقدم ليصلي بالناس، ومن المؤكد ان الصفات المذكورة قد ﻻتجتمع في بعض الشباب المستقيمين ولكنهم مستقيمون -يشهد لهم بالمحافظة على الصلوات وحسن التعامل مع الناس والبر بوالديهم ولين الطبيعة في أنفسهم من السهل أن يستجيب للنصح والتذكير- وهذه إستقامة تجعله مقبوﻻ زوجا يظن فيه الخير.

وقد ذكرت انه مصل وهذا يدل على أنكم سألتم عنه ومن اليقين انه ظهرت لكم بعض صفاته الحسنه التي تجعلكم توافقون ولم يقلقك سوى انه يسمع الغناء وهو أمر محرم، لكنه ليس بسبب مقنع لرفضه إذا لم يكن هناك سوى هذا العيب.

أرى بنتي الفاضلة أن ﻻيرفض وخصوصا مع تكرار رفضك للخطاب إذا كانت غالب صفاته إيجابية ولم يبقى سوى أمر الغناء وهو من الأمور العارضة في حياة الإنسان اليومية، فليس مما يتعامل به الإنسان في كل أحواله والترك له ليس صعبا كحال المدخنين ونحوهم.

ومع كل ما ذكرت بنيتي ﻻغنى عن الإستخارة والتدقيق في السؤال عن محافظته على الصلاة وطيب خلقه.

وفقك ربي وأسعدك ويسر لك الخير حيث كان.

المصدر: موقع المستشار.