روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات ثقافية وفكرية | كيف تختار.. تخصصها؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات ثقافية وفكرية > كيف تختار.. تخصصها؟


  كيف تختار.. تخصصها؟
     عدد مرات المشاهدة: 1007        عدد مرات الإرسال: 0

أختي تخرجت هذا العام من الثانوي ولله الحمد. بتقدير لم يؤهلها للجامعه وهي ليست لديها ميول او هوايات حتى انها اختبرت اختبار تحديد الميول والشخصية حاولت معها اكثر من مره لمعرفة ماتريده فتوصلنا الى رياض اطفال

ولكنها كما قلت المعدل لم يساعد في اﻻختبارات التي تختبرها غالبا ماتكون المهن التي تخرج لها ﻻ تناسب البيئه اﻻجتماعية كاعلامية او مراسلة صحفية وهكذا كيف اساعدها في اختيار التخصص الذي يناسبها علما انها ليست من الذين يحبون التعليم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. أشكرك يا أختي الكريمة لزيارتكِ لهذا الموقع المبارك, موقع المستشار. اطلعت على رسالتكِ والتي ألخص أبرز ما فيها وعلى النحو التالي:

 أختي تخرجت هذا العام من الثانوية ولله الحمد بتقدير لم يؤهلها للجامعة.

 هي ليست لديها ميول أو هوايات.

 اختبرت اختبار تحديد الميول والشخصية.

 حاولت معها أكثر من مره لمعرفة ما تريده فتوصلنا إلى تخصص (رياض أطفال) لكن المعدل لم يساعد في اﻻختبارات التي تختبرها غالبا ما تكون المهن التي تخرج لها ﻻتناسب البيئة اﻻجتماعية كإعلامية أو مراسلة صحفية.

 كيف أساعدها في اختيار التخصص الذي يناسبها علما أنها ليست من الذين يحبون التعليم.

بداية أود أن أبين لكِ – رعاكِ الله – أن كل إنسان مسخر لما خلق له! وليس باب عدم مواصلة التعليم أو الجامعة معيق مباشر ومدعاة لعدم الإنجاز والنجاح في الحياة! هناك الكثير من المؤثرين في العالم والمخترعين – لم يواصلوا التعليم أصلاً..

إذاً مهم جداً أن نخلع تلك القناعة من أذهاننا وأن نلتفت ونركز على اكتشاف دورنا الرئيسي في الحياة أو رسالتنا في الحياة وما هو معول علينا ومطلوب منا أن ننجزه ونساهم فيه!

نصيحتي لكِ – وفقكِ الله – أن تعيني تلك الأخت المباركة على اكتشاف مواهبها الحقيقية من خلال إطلاعها على مقالات في هذا الجانب, وتشجيعها لحضور دورات التنمية الذاتية وكذلك قراءة كتب وسماع مواد التنمية الذاتية والمنتشرة بفضل الله تعالى في مجتمعاتنا. الوعي قوة!! وبمقدر وعي الإنسان يتطور وينمو ويصل إلى ما يريد بإذن الله تعالى.

هناك دورات كثيرة وأيضاً أشرطة سمعية في موضوع (اختيار التخصص الجامعي) , كذلك هناك اختبارات عديدة وبرامج تدريبية في (تحديد نمط الشخصية) أو ما يعرف اختصارات بـ MBTI يمكنك البحث عن ذلك الاختبار العلمي – عبر محركات البحث – وإخضاع تلك الأخت المباركة لذلك الاختبار؛ لتكتشف نمط شخصيتها الحقيقي, والعمل بموجب تلك الشخصية.. . سوف تكتشف أبعاداً جديدة في حياتها وأفقاً أوسع في عالمها..

دورك الرئيسي – يا أختي الكريمة – ينحصر في التوجيه والإرشاد فقط! لتلك الأخت المباركة وأسمحِ لها باتخاذ القرار - الذي تعتقد أنه مناسب له ومنسجم مع شخصيتها – فما يصلح لكِ قد لا يصلح لها بالمقابل!

وما هو مرغوب في مجتمع ربما في مجتمع آخر غير مرغوب فيه!! وما هو مناسب من تخصص الآن! ربما هو غير مناسب مستقبلاً.. وهذا هو جمال الحياة؛ التنوع والاختلاف والتجديد المستمر.. ومفتاح هذا وذاك.. . التطوير والتنمية المستمرة وبغض النظر عن الخلفية الأكاديمية..

أقترح عليك أن تهدي أختكِ بعضاً من المواد المرئية أو المسموعة في مجال هي تحبه أو ترغب فيه.. كذلك تشجيعها لحضور الدورات التنموية والتطويرية.. يمكنكِ التواصل مع بعض مراكز الأحياء الاجتماعية أو مراكز التنمية الأسرية في منطقتك وسؤالهم عن برامج جديدة والمشاركة فيها.. أو يمكنك قراءة بعض موضوعات التنمية ومناقشتها مع أختكِ بشكل تدريجي ومبسط, وحتى ترغب في التعلم شيئاً فشيئاً..

موضوعات ذات صلة أقترحها لكِ:

- موقع لعمل اختبار MBTI لتحديد الشخصية
http: / / www. abuharoon. com/ ?p=58
- استشارة -
ما أصعب اختيار التخصص!     استشارة
حلم الدراسة الموءود.
والله أسأل أن يوفقك وينير طريقكما بالخير وينفع بكما.. . ولا تنسونا من صالح دعائكم.

الكاتب: أ. فؤاد بن عبدالله الحمد

المصدر: موقع الصفاء للصحة النفسية